الأربعاء 17 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

الأمم المتحدة: الليبيون متفقون على إخراج القوات الأجنبية والمرتزقة في أقرب وقت

يان كوبيش
19 مارس 2021 00:52

حسن الورفلي (بنغازي، القاهرة)

قال المبعوث الأممي إلى ليبيا يان كوبيش إنه يتوقع أن تعمل حكومة الوحدة الوطنية والمجلس الرئاسي والبرلمان لخدمة الشعب الليبي رغم الاختلافات، مؤكداً أن جميع الليبيين متفقون على ضرورة إخراج القوات الأجنبية والمرتزقة من الأراضي الليبية في أقرب وقت ممكن.
وأكد كوبيش في مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، أن الأمم المتحدة تراقب وقف إطلاق النار، مشدداً على ضرورة احترام قرارات مجلس الأمن الخاصة بليبيا وتطبيقها، موضحاً أن مجموعة عملية برلين ستقوم بسلسلة اجتماعات خلال أيام مع الأطراف الليبية لمناقشة الظروف المطلوبة لتنظيم الانتخابات.
ولفت كوبيش إلى أن الأطراف الليبية ستكون مسؤولة عن مراقبة وقف إطلاق النار من دون أي تدخل أممى عبر قوات حفظ السلام، موضحاً أن الفريق الأممي الذي زار ليبيا سيقدم تقريراً أوليا للأمين العام للأمم المتحدة، والأمر متروك لمجلس الأمن للنظر في الدعم الذي سيقدم لليبيا.
وفي طرابلس، ناقش رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة مع رئيس مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء وئام العبدلي أزمة انقطاع التيار الكهربائي، وذلك خلال الاجتماع الذي عقده بحضور محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير حيث تم استعراض الخطة الفنية العملية قصيرة وطويلة الأمد لإنهاء انقطاع التيار الكهربائي، بالإضافة إلى آلية الدعم الكامل للشركة لاحتواء أزمة انقطاع التيار الكهربائي من قبل حكومة الوحدة الوطنية.
إلى ذلك، قدرت حكومة الوحدة الوطنية الليبية برئاسة عبد الحميد الدبيبة ميزانية الدولة للعام 2021 بنحو 100 مليار دينار ليبي (22 مليار دولار)، وحصد بند الرواتب ثلث الميزانية حيث تبلغ 30 مليار دينار، وبند علاوة الزوجة والأبناء بالميزانية المقدمة وصل إلى 6 مليارات دينار، فضلاً عن بند الدعم للسلع الذي بلغت قيمته 12 مليار دينار، وذلك بحسب مصدر برلماني ليبي لـ«الاتحاد». وأكد المصدر الليبي أن ميزانية النفط التي تم تحديدها في ميزانية حكومة الوحدة الوطنية وصلت إلى 7 مليارات دينار، مشيراً إلى اجتماع تعقده لجنة المالية في مجلس النواب لدراسة الميزانية ووضع الملاحظات عليها لعرضها على البرلمان. بدوره، أشار عضو مجلس النواب الليبي أحمد الشارف إلى أن الميزانية المقترحة كبيرة جداً نظراً للمدة الزمنية للحكومة، لافتاً لوجود مهام محددة للحكومة تتطلب التمويل المالي اللازم في ظل انتشار جائحة كورونا، مؤكداً أن وزارة الصحة من أكثر القطاعات التي تحتاج لدعم مالي. وأكد الشارف في تصريحات خاصة لـ«الاتحاد» أن قطاعي الكهرباء والحكم المحلي بحاجة لدعم مالي لأنهما قطاعان يمسان حياة المواطن بشكل خاص، أوضح نحتاج لبرنامج إصلاح اقتصادي شامل.
وفي موسكو، أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، أن الصراع المستمر في ليبيا، لا يمكن أن ينتهي، إلا عبر عملية تسوية سياسية شاملة، موضحة أن الحوار في ليبيا يجب أن يبدأ بالتنسيق مع الأطراف الرئيسة، عبر حوار شامل من قِبل ممثلي جميع المناطق في ليبيا، بمشاركة القوى السياسية المؤثرة. وأشارت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، إلى أن القائم بالأعمال الروسي تواصل مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة، وعدد من الوزراء، وتمت مناقشة إمكانية عودة السفارة الروسية للعمل من طرابلس.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©