الأربعاء 10 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

بريطانيا تؤكد دعم الحكومة السودانية لمعالجة التحديات

بريطانيا تؤكد دعم الحكومة السودانية لمعالجة التحديات
14 مارس 2021 01:03

أسماء الحسيني (القاهرة - الخرطوم)

أكد جوليان رايلي، القائم بالأعمال البريطاني في الخرطوم والمبعوث الخاص للقرن الأفريقي والبحر الأحمر، دعم بريطانيا الكامل للحكومة الانتقالية لمعالجة التحديات التي تواجه السودان. 
 وأعلن رايلي، خلال اجتماع مع وزير العدل السوداني نصر الدين عبدالباري في الخرطوم، دعم بريطانيا للسودان، حتى تحقيق التحول نحو الحكم الديمقراطي والإصلاح في مجالات العدل والعدالة الانتقالية، وضمان حقوق الإنسان، وحقوق المرأة. 
إلى ذلك، حذّر مسؤول سوداني رفيع في تصريحات لـ«الاتحاد»، من سعي أديس أبابا لخلط الأوراق بين ملفي «سد النهضة» والتصعيد الحدودي، مؤكداً أن ما قام به السودان هو إعادة انتشار قواته داخل حدوده، وأنه لا تراجع عن هذه الخطوة، لأنه لا خلاف حدودي بين البلدين، وأن الحدود ثابتة بينهما ومعلومة. 
 وأضاف المسؤول: إن السودان، وبالتنسيق مع مصر، سيواصل مخاطبة المجتمع الدولي وأشقائه في أفريقيا بشأن قضيته العادلة وحقه في التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم بشأن السد، لحفظ حقوق الشعوب الثلاثة في مصر والسودان وإثيوبيا، مؤكداً أنه من الأفضل للأشقاء في إثيوبيا أن ينصتوا لصوت العقل ويستجيبوا لمبادرات الحل السلمي التفاوضي. 
 ومن جانبه، طالب وزير الخارجية الإثيوبي دمقي مكونن، خلال اتصال هاتفي مع نظيره الفنلندي بيكا هافيستو المبعوث الخاص للاتحاد الأوروبي للسودان وإثيوبيا، المجتمع الدولي بالضغط على السودان لسحب قواته من المناطق الحدودية بين البلدين.
وقال دينا مفتي المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية: إن مكونن طالب خلال محادثته مع نظيره الفنلندي بضرورة ممارسة المجتمع الدولي ضغوطاً على السودان لسحب قواته من المناطق الحدودية المتنازع عليها بين البلدين، وعودتها لمواقعها لما قبل 6 نوفمبر الماضي. 
ومن ناحية أخرى، قال وزير الخارجية الإثيوبي: إن بلاده تقوم بجهود في إيصال المساعدات الإنسانية وإعادة تأهيل البنية التحتية في إقليم تيجراي، وأن موقفها ثابت بشأن مفاوضات سد النهضة، وترغب في استئنافها برعاية الاتحاد الأفريقي.
وكان المبعوث الأوروبي زار كلّاً من الخرطوم وأديس أبابا الشهر الماضي، للتوسط بينهما بعد تصاعد النزاع الحدودي بينهما.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©