قال الرئيس التنفيذي لشركة "فايزر" الأميركية في ألمانيا، بيتر ألبيتس، أنه لا يمانع أخذ لقاح من شركة "آسترازينيكا" البريطانية-السويدية المنافسة.
وقال ألبيتس في تصريحات لخدمة الفيديو بصحيفة "بيلد" الألمانية ردا على استفسار: "لا أمانع في أخذ اللقاح، نعم".
وأكد ألبيتس أن كل لقاح تم اختباره من قبل وكالة الأدوية في الاتحاد الأوروبي آمن وصحي، وأضاف: "كل تطعيم يمثل حماية فرد، وكل تطعيم خطوة مهمة"، موضحا أنه من الضروري الآن إحداث "ديناميكية أكبر" في حملة التطعيم، داعيا إلى حشد كافة الجهود من أجل هذا الغرض خلال الأشهر المقبلة.

وحتى الآن تمت الموافقة في الاتحاد الأوروبي على ثلاثة لقاحات مضادة لكورونا، والتي طورتها كل من شركة "بيونتيك" الألمانية بالتعاون مع "فايزر" الأميركية، إلى جانب لقاح "موديرنا" الأميركية ولقاح "آسترازينيكا". ومن المرجح أن تعطي الوكالة الأوروبية للأدوية موافقتها للقاح شركة "جونسون أند جونسون" الأميركية في 11 مارس الجاري.