كشف مسح أجري في 14 دولة ونشرت نتائجه، اليوم الجمعة، أن الثقة في اللقاحات المضادة لمرض كوفيد-19 تتنامى حيث يزيد عدد الراغبين في التطعيم مع بدء الحملات في أنحاء العالم وتبدد المخاوف من الآثار الجانبية المحتملة للقاح.
وخلص المسح، الذي أجراه معهد الابتكار في مجال الصحة العالمية التابع لإمبريال كوليدج لندن وشركة يوجوف لاستطلاعات الرأي، إلى أن الثقة في لقاحات كوفيد-19 زادت في تسعة من 14 بلداً شملها المسح ومنها فرنسا واليابان وسنغافورة التي شهدت مستويات منخفضة من الثقة من قبل.
وكشفت أحدث نتائج للمسح، الذي أجري بين الثامن من فبراير و21 من الشهر نفسه، أن السكان في بريطانيا هم الأكثر تقبلاً للتطعيم حيث قال 77 بالمئة منهم إنهم سيتلقون لقاحاً مخصصاً للوقاية من كوفيد-19 إذا توفر هذا الأسبوع.
ويقارن هذا مع 55 بالمئة في نوفمبر قبل فترة وجيزة من حصول لقاح فايزر/بيونتيك على موافقة الجهات التنظيمية لاستخدامه في بريطانيا.
 كما كشف المسح أيضاً أن المخاوف بشأن الآثار الجانبية للقاح تتبدد في غالبية البلدان حيث عبر 45 بالمئة من المشاركين في البحث عن مخاوفهم في الوقت الراهن.
 وشارك في أحدث مسح ما يزيد على 13500 شخص في أستراليا وبريطانيا وكندا والدنمارك وفرنسا وألمانيا وإسرائيل وإيطاليا واليابان وهولندا والنرويج وسنغافورة وكوريا الجنوبية وإسبانيا والسويد.