عدن (وكالات)

اعتبر وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني، أن سلسلة الهجمات الإرهابية الفاشلة التي نفذتها ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران، واستهدفت المدنيين والأعيان المدنية في المملكة العربية السعودية، تؤكد من جديد نهجها الإرهابي.
وأوضح أن هذه الممارسات تؤكد استمرار الميليشيا «الحوثية» في تحدي إرادة المجتمع الدولي، والارتهان كأداة بيد «الحرس الثوري» الإيراني لتنفيذ سياسات طهران الرامية إلى زعزعة أمن واستقرار المنطقة‏.
وأكد الارياني أن ميليشيا «الحوثي» تحاول، عبر هذه الهجمات، اصطناع انتصارات وهمية، والتغطية على هزائمها النكراء وخسائرها البشرية الفادحة التي تتكبدها، بشكل يومي، في مختلف جبهات القتال بمحافظة مأرب على يد الجيش الوطني والمقاومة الشعبية والقبائل، بإسناد من تحالف دعم الشرعية بقيادة الأشقاء في المملكة.