دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الجمعة، الدول الغربية لتقديم 13 مليون جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا إلى الحكومات الإفريقية «في أسرع وقت ممكن».
وقال أمام مؤتمر ميونيخ للأمن عبر الفيديو من باريس «لدى القارة الأفريقية 6,5 مليون عامل في مجال الصحة. تحتاج إلى 13 مليون جرعة لحمايتهم والسماح لأنظمتهم الصحية بالصمود» في ظل أزمة كوفيد.
وأشار إلى أن هذه الكمية لن تشكّل إلا 0,43 في المئة من مخزونات الغرب من اللقاحات، لكن من شأنها أن تحدث فرقاً بالنسبة للدول الأفريقية التي تكافح لحماية مواطنيها.
وقال ماكرون «إذ كان بإمكاننا نحن، الأوروبيون والأميركيون، إيصال الجرعات البالغ عددها 13 مليوناً هذه في أقرب وقت ممكن، فالأمر يستحق القيام به بدرجة كبيرة، يستحق من أجل مصداقيتنا». 
وحذّر من أنه في حال لم تصل الجرعات التي تعهّدت بها الدول الأغنى في غضون أقل من ستة إلى 12 شهراً، «سيتعرّض أصدقاؤنا الأفارقة إلى ضغوط من قبل شعوبهم، وبشكل محق، لشراء جرعات الصينيين والروس أو مباشرة من المختبرات».
وتابع «وستكون قوة الغرب، الأوروبيين والأميركيين، بذلك مجرّد مبدأ لا واقع».
وأضاف أن التبرّع باللقاحات سيكون بمثابة دليل ملموس على التحرّك عبر الأطلسي باتّجاه عولمة «مفيدة» تعكس «رغبة مشتركة بالدفع قدماً بالقيم ذاتها ومشاركتها».
وقال «إذا أردنا بأن تنجح عولمتنا... علينا التعامل مع مشكلة عدم المساواة في مجتمعاتنا ومع جيراننا». 
وتأتي دعوته بعدما تعهّدت فرنسا مع باقي دول مجموعة السبع بمبلغ قدره 7,5 مليار دولار لدعم عملية إطلاق اللقاحات في الدول الأفقر.