هدى جاسم، وكالات (بغداد) 

دعا رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي، أمس، إلى استثمار ارتفاع أسعار النفط في الأسواق العالمية في تخفيف العبء عن المواطن في نسخة الموازنة التي ترفع للتصويت في البرلمان.
وأكد الكاظمي، خلال اجتماعه مع أعضاء اللجنة المالية في البرلمان العراقي لمناقشة مشروع الموازنة الاتحادية لعام 2021، على «أهمية استثمار ارتفاع أسعار النفط، بالشكل الذي يسهم في تخفيف العبء عن المواطن»، وكذلك على «مواصلة التعاون المشترك بين السلطتين التنفيذية والتشريعية بهدف الإسراع في إقرارها».
وأضاف الكاظمي: «إن الموازنة المالية، التي أرسلت مسودتها في وقت سابق، تهدف إلى الإصلاح المالي والاقتصادي ودعم القطاعات الحيوية، التي من شأنها أن تعالج جزءاً كبيراً من مشاكل الاقتصاد العراقي التي يعاني منها منذ عقود».
وذكر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي أنه نبه على «ضرورة الأخذ بمبدأ العدالة في توزيع الثروة بين مناطق العراق كافة، وفق مبادئ الدستور، وعدم إقحام المناكفات السياسية في ملف قوت المواطن ومستوى الخدمات المقدمة إليه».
وقال: «إن البلاد تواجه حالياً تحديات عديدة، ونعمل جاهدين لإصلاح الأوضاع الحالية، ووضع الاقتصاد العراقي على السكة الصحيحة».
وجرى الاتفاق على تكثيف عقد الجلسات بين السلطتين التنفيذية والتشريعية، لضمان إقرار موازنة إصلاحية تحفظ حقوق المواطن، وفي أقرب وقت، وأن يكون عمل السلطتين التشريعية والتنفيذية تكاملياً، وبروح الفريق الواحد، سعياً إلى النهوض بالمسؤولية التاريخية للخروج بالبلاد من الأوضاع الحالية. 
إلى ذلك، أعلنت وزارة الداخلية العراقية، أمس، إلقاء القبض على 13 من عناصر داعش في عمليات استباقية استخباراتية في بغداد.