مقديشو (وكالات)

أسفر هجوم على فندق بوسط العاصمة الصومالية مقديشو أمس، عن مقتل أكثر من 9 أشخاص. ودمر تفجير انتحاري بسيارة ملغومة مدخل فندق «أفريك»، في وسط العاصمة مقديشو، وأعقبه إطلاق نار كثيف. وقال ضابط الشرطة الصومالية علي حسن إن مسلحين من حركة «الشباب الإرهابية» اقتحموا على الأرجح الفندق بعد الانفجار.
وأضاف حسن أن أكثر من 9 أشخاص قتلوا في الهجوم، معظمهم من المدنيين. ونقلت العديد من سيارات الإسعاف الجرحى إلى المستشفى. ولا يزال من الممكن سماع دوي انفجارات صغيرة وقنابل يدوية وإطلاق نار في المنطقة.
وفي سياق متصل، قُتل 5 من عناصر ميليشيات «الشباب» المرتبطة بتنظيم «القاعدة» في عملية عسكرية بالصومال.
ونقلت وكالة الأنباء الصومالية عن مصادر عسكرية أن العملية التي نفذها الجيش جرت بالتعاون مع قوات ولاية جنوب الغرب بمحافظة باي، وأسفرت أيضا عن مقتل قياديين بارزين من ميليشيات «الشباب» الإرهابية. وأضافت الوكالة أن الجيش استهدف تجمعاً لميليشيات الشباب كانوا يخططون لشنّ هجوم على القوات الحكومية.