تسبب فيروس كورونا المستجد بوفاة 2,058,226 شخصاً في العالم منذ أبلغ مكتب منظمة الصحة العالمية في الصين عن ظهور المرض في نهاية ديسمبر 2019، بحسب مصادر، اليوم الأربعاء.

وأصيب أكثر من 96,144,670 شخصاً في العالم بالفيروس منذ ظهور الوباء.
تستند الأرقام إلى التقارير اليومية الصادرة عن السلطات الصحية في كل بلد وتستثني المراجعات اللاحقة من قبل الوكالات الإحصائية، كما في روسيا وإسبانيا والمملكة المتحدة.
ومنذ بدء تفشي الوباء، ازداد عدد اختبارات الكشف بشكل كبير وتحسنت تقنيات الفحص والتعقب، ما أدى إلى زيادة في الإصابات المشخصة.
وسجلت الثلاثاء 16,132 وفاة إضافية و635,378 إصابة جديدة في العالم.
والدول التي سجلت أعلى عدد وفيات جديدة، حسب أرقامها الأخيرة، هي الولايات المتحدة مع 2482 وفاة، والمملكة المتحدة (1610) والمكسيك (1584).
والولايات المتحدة هي أكثر البلدان تضرراً من جراء الوباء؛ إذ سجلت 401,777 وفاة من أصل 24,254,284 إصابة، حسب تعداد جامعة جونز هوبكنز.
وبعد الولايات المتحدة، أكثر الدول تضرراً هي البرازيل حيث سُجلت 211,491 وفاة و8,573,864 إصابة، والهند مع 152,5718 وفاة (10,595,660 إصابة) والمكسيك مع 142,832 وفاة (1,668,396 إصابة) والمملكة المتحدة مع 91,470 وفاة (3,466,849 إصابة).
وسجل في بلجيكا أعلى معدل للوفيات، نسبة لعدد السكان، بلغ 177 وفاة لكل مئة ألف نسمة، تليها سلوفينيا (155) وجبل طارق (140) والجمهورية التشيكية (138) وإيطاليا (138).
وأحصت أوروبا حتى الساعة 11,00 ت غ الأربعاء 673,461 وفاة (31,075,580 إصابة) وأميركا اللاتينية والكاريبي 556,362 وفاة (17,570,526) والولايات المتحدة وكندا 420,008 وفاة (24,972,772 إصابة).
وسجلت في آسيا 232,321 وفاة (14,727,049 إصابة) والشرق الأوسط 94297 وفاة (4,457,288 إصابة) وإفريقيا 80832 وفاة (3,309,904 إصابة) وأوقيانيا 945 وفاة (31560 إصابة).