أعلنت المراكز الأفريقية لمكافحة الأمراض والوقاية منها اليوم الخميس أنه ربما تكون هناك سلالة جديدة لفيروس كورونا منتشرة في نيجريا.
وقال رئيس المراكز جون نكينجاسونج اليوم الخميس، إن هناك تحوراً مماثلاً للموجود في بريطانيا وجنوب أفريقيا، ولكن يبدو أنه سلالة منفصلة"، محذراً من أن البيانات مازالت" محدودة للغاية".  
وأضاف أنه لم يعرف  مدى انتشار هذه السلالة في نيجيريا أو في دول أخرى.
وأوضح أن التحورات ليست غير شائعة في مثل هذه الفيروسات، قائلاً "علينا أن نتوقع استمرار ظهور مثل هذه السلالات".
وكانت بريطانيا وجنوب أفريقيا قد أعلنتا مؤخراً عن اكتشاف سلالات جديدة من فيروس كورونا، مما دفع عدة دول لوقف الرحلات الجوية مع الدولتين.
ويقول إن مثل هذه السلالات بينها تشابه ولكنها تتطور بصورة مستقلة.
وأوضح نكينجاسونج أن السلالة الموجودة في جنوب أفريقيا تنتشر سريعاً، ومن المرجح أن تكون المسؤولة عن معظم حالات الإصابة في الموجة الثانية من تفشي الفيروس هناك.
وأضاف أنه لا يرى سبباً لتطبيق قيود على السفر في أفريقيا بسبب السلالة التي تم رصدها في نيجيريا، أكبر دولة من حيث عدد السكان في القارة.
ويشار إلى ان جنوب أفريقيا سجلت أعلى حالات إصابات بفيروس كورونا في أفريقيا، حيث يبلغ إجمالي حالات الإصابة 955 ألف. ومؤخراً فرضت الحكومة مجدداً قيوداً مشددة لاحتواء الموجة الثانية من تفشي الفيروس.