يتوجه الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن، اليوم الثلاثاء، إلى ولاية جورجيا لدعم المرشحين الديموقراطيين في انتخابات مقعدين لمجلس الشيوخ
يحتاج بايدن إلى أغلبية في مجلس الشيوخ لتمرير الإصلاحات المهمة في برنامجه. 
وسيشارك بايدن في الحملة في مدينة أتلانتا، بولاية جورجيا، حيث يحتاج الديمقراطيون للفوز بمقعدين لتحقيق التعادل، 50 مقعدًا لهم مقابل 50 للجمهوريين الذين يسيطرون حاليًا على مجلس الشيوخ. 
وفي حالة التعادل، فإن نائبة الرئيس كامالا هاريس، وهي عضو في مجلس الشيوخ، هي التي ستقرر نتيجة التصويت، وفقًا لما يقتضيه الدستور. 
أما الحزب الجمهوري، فيحتاج فقط إلى الاحتفاظ بمقعد واحد للحفاظ على السيطرة على مجلس الشيوخ، وامتلاك القدرة على التعطيل.
لم يحصل أي من المرشحين على الغالبية في الاقتراع في 3 نوفمبر، ودعي ناخبو هذه الولاية المحافظة الواقعة في جنوب شرق البلاد إلى صناديق الاقتراع للجولة الثانية المحددة في 5 يناير، لكن التصويت المبكر بدأ منذ الاثنين.
وأيدت الهيئة الناخبة، أمس الاثنين، فوز جو بايدن الذي سيصبح الرئيس الأميركي السادس والأربعين عندما يدخل البيت الأبيض في 20 يناير 2021.