قال مسؤولون إن أكثر منطقتين اكتظاظا بالسكان في ولاية كاليفورنيا ستخضع لأوامر البقاء في المنزل بحلول مساء الأحد حيث تمثل جائحة كوفيد-19 ضغطا كبيرا على المستشفيات في تلك الولاية الأميركية الأكثر اكتظاظًا بالسكان.
 

وستشمل الأوامر منطقتي جنوب كاليفورنيا وسان جواكين فالي وستؤدي لإغلاق صالونات تصفيف الشعر والحلاقة ولن يُسمح للمطاعم إلا بخدمات الطلبات السريعة والتوصيل.
 

وتسرى هذه الأوامر من الساعة 11:59 مساء الأحد بأمر أعلنه يوم الأربعاء جافين نيوسوم حاكم ولاية كاليفورنيا الديمقراطي.
 

وسيتم أيضا فرض عزل عام في منطقة خليج سان فرانسيسكو مساء الأحد بموجب سلسلة مختلفة من الأوامر أصدرها المسؤولون هناك يوم الجمعة.
 

وقال مسؤولون إنه تم تسجيل أكثر من 25 ألف إصابة بكوفيد -19 في كاليفورنيا يوم الجمعة فيما يعد رقما قياسيا منذ بدء الجائحة. وقال المسؤولون إن الولاية سجلت أيضا 209 وفيات ليرتفع العدد الإجمالي إلى 19791.
 

وطبقا لإحصاء رويترز فقد شهدت الولايات المتحدة بشكل عام رقما قياسيًا في حالات الإصابة الجديدة يوم الجمعة بلغ 228407 حالات و2568 وفاة.