قالت كوريا الجنوبية، اليوم الجمعة، إن الأبحاث المتعلقة بإنتاج لقاح ضد فيروس كورونا المستجد في مختبراتها باتت هدفاً منتظماً للقراصنة الكوريين الشماليين.
وقال نواب البرلمان، الذين أطلعهم جهاز الاستخبارات على محاولات القرصنة تلك، إن الهجمات لم تنجح حتى الآن. 
ونقلت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب" عن النائب ها تاي كيونج عضو لجنة الاستخبارات في البرلمان قوله إن جهاز الاستخبارات لم يخبرهم بهوية وكالات البحث المستهدفة.
وتؤكد هذه التصريحات تحذيرات من شركة "مايكروسوفت"، في وقت سابق من هذا الشهر، أن قراصنة كوريين شماليين يحاولون سرقة أسرار من الباحثين في مجال اللقاحات في فرنسا وكوريا الجنوبية والولايات المتحدة. 
وقالت "مايكروسوفت" أيضاً إن معظم الهجمات لم تنجح. 
ونقلت وكالة "رويترز" للأنباء، اليوم الجمعة، عن مصدرين مطلعين قولهما إن متسللين، من كوريا الشمالية فيما يبدو، حاولوا اختراق نُظم شركة "أسترازينيكا" البريطانية لصناعة الأدوية خلال الأسابيع الأخيرة.