الرياض (وكالات)

قال مصدر في وزارة الطاقة السعودية، إن انفجاراً وقع صباح أمس، أدى إلى نشوب حريق في خزان للوقود، داخل محطة توزيع المنتجات البترولية، شمالي جدة، نتيجة اعتداء إرهابي بمقذوف أطلقته ميليشيات الحوثي الإرهابية.
وبحسب وكالة الأنباء السعودية «واس»، فإن الاعتداء وقع عند الساعة الثالثة والخمسين دقيقة من صباح أمس. وأورد المصدر أن فرق الإطفاء تمكنت من إخماد الحريق، وأنه لم تحدث، جراء هذا الاعتداء، إصابات أو خسائر في الأرواح، كما أن إمدادات شركة أرامكو السعودية من الوقود لعملائها لم تتأثر. وأكد المصدر أن المملكة تُدين بشدة هذا الاعتداء الجبان، وتؤكد أن هذه الأعمال الإرهابية والتخريبية، التي تُرتكب ضد منشآت حيوية، ومنها ما حدث مؤخراً في جازان بالقرب من منصة التفريغ العائمة التابعة لمحطة توزيع المنتجات البترولية.
وأشار المصدر إلى اعتداء إرهابي سابق على المنشآت النفطية في «بقيق وخريص»، قائلاً إنها تستهدف أمن واستقرار إمدادات الطاقة للعالم، وكذلك الاقتصاد العالمي. وكرر المصدر تأكيد المملكة على أهمية التصدي لمثل هذه الأعمال التخريبية والجهات التي تقف خلفها.
بدوره، قال المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العميد الركن تركي المالكي، إنه «ثبت تورط الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران بهذا الاعتداء الإرهابي الجبان، والذي لا يستهدف المقدرات الوطنية للمملكة وإنما يستهدف عصب الاقتصاد العالمي وإمداداته وكذلك أمن الطاقة العالمي». وأوضح العميد المالكي أن هذا الاعتداء الإرهابي هو امتداد للأعمال الإرهابية باستهداف المنشآت النفطية في «بقيق وخريص» والتي تثبت تورط النظام الإيراني في تلك الهجمات الإرهابية. أمنياً، أعلن الجيش اليمني عن دحر ميليشيات الحوثي من عدد من المواقع في جبهات «نهم» و«المخدرة» خلال معارك أمس. وأكد مصدر عسكري إن المعارك بين الجيش والقبائل من جهة وميليشيات الحوثي أسفرت أيضاً عن مصرع ما لا يقل عن 100 عنصر من المتمردين وجرح آخرين بينهم عناصر تنتحل رتباً عسكرية كبيرة.