أعلنت وزارة الصحة الدنماركية، اليوم الخميس، القضاء على سلالة معدلة من فيروس كورونا المستجد كانت اكتُشفت لدى حيوانات المنك وأثارت مخاوف بشأن فعالية أي لقاح في المستقبل.
وقالت الوزارة، في بيان "لم تكن هناك حالات جديدة لطفرة المنك العنقودية 5 منذ 15 سبتمبر، الأمر الذي أدى بهيئة الأمراض المعدية الدنماركية إلى استنتاج أن هذه النسخة المتحورة قد تم القضاء عليها على الأرجح" بعد أن أمرت الحكومة بقتل جميع حيوانات المنك في البلاد وعددها 15 إلى 17 مليونًا في محاولة لوقف انتشار تلك السلالة المتحورة من الفيروس.
وأعلنت الحكومة الدنماركية أنها ستلغي معظم إجراءات الإغلاق المحلي التي فرضتها بسبب اكتشاف سلالة الفيروس المتحول في تلك الحيوانات. 
كانت القيود المرتبطة بفيروس كورونا في يوتلاند شمالي البلاد تشمل حوالي 280 ألف شخص وتضمنت وقف وسائل النقل العام، وفرض قيود على التجمعات العامة، وتحويل معظم الدراسة بالمدارس عبر الإنترنت.
وخففت بالفعل بعض القيود الأسبوع الجاري، فيما سمح للعديد من التلاميذ بالعودة إلى المدرسة وإلغاء الإرشادات الحكومية التي طالبت السكان بعدم مغادرة بلداتهم.
يجري الآن رفع المزيد من القواعد التي كان من المقرر أن تظل سارية حتى الثالث من ديسمبر المقبل. وابتداء من غد الجمعة، سيستأنف سير وسائل النقل العام، والسماح بعمل المطاعم والمقاهي، فضلا عن فتح المرافق الثقافية والترفيهية مجددا.
وفرضت هذه القيود في أوائل نوفمبر الجاري بعد اكتشاف انتقال شكل متحور من فيروس كورونا بين حيوانات المنك والبشر.