طرابلس (وكالات)

أعادت تونس وليبيا، أمس، فتح المنفذين الحدوديين «رأس جدير» و«وازن» بين البلدين في الاتجاهين، بعد أن تم قفلهما في وقت سابق، بسبب وباء كورونا.
وتأتي هذه الخطوة بعد اتفاق وزارتي خارجية الدولتين في بيان مشترك على صيغة مشتركة لبروتوكول صحي، يتضمن جملة من الإجراءات الواجب اتباعها من قبل مواطني البلدين لمكافحة تفشي الوباء خلال تنقلهم بين البلدين.
وتضمن هذا البروتوكول الصحي المشترك إجراءات عملية لتيسير حركة تنقل المسافرين وتبادل السلع والخدمات بين البلدين عبر المعبرين الحدوديين، وبدأ العمل به ابتداء من أمس السبت.
وقال أكّد آمر معبر «رأس جدير» الحدودي نور الدين الهوش، إن رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي سيزور المعبر الحدودي للاطلاع على الإجراءات الوقائية ومدى تطبيق البروتوكول الصحي الذي تم وضعه للوقاية من انتشار الفيروس.