تسبب حريق غابات يشتعل بسرعة في صدور أوامر بإجلاء 60 ألفاً من سكان جنوب ولاية كاليفورنيا الأميركية يوم الاثنين بينما عانى مئات الآلاف في أماكن أخرى في الولاية من انقطاع التيار الكهربائي لثاني يوم على التوالي بسبب تصاعد خطر الحرائق نتيجة للرياح الشديدة.

وجاءت أحدث التهديدات وسط اسوأ موسم حرائق غابات في كاليفورنيا إلى الآن من ناحية المساحات الخضراء التي احترقت إذ أتت النار على أكثر من أربعة ملايين فدان منذ بداية العام فضلاً عن تدمير آلاف المنازل ومقتل 31.
وما زالت التحذيرات القصوى من الطقس الحارق قائمة في كاليفورنيا بسبب الرياح الشديدة التي يرجح أن تأتي بهبات تصل سرعتها إلى 113 كيلومتراً و129 كيلومتراً بحسب إدارة الغابات والحماية من الحرائق.
ولم ترد على الفور أنباء عن سقوط ضحايا أو حدوث خسائر في الممتلكات.
وعلى مسافة مئات الكيلومترات قالت شركة باسيفيك للغاز والكهرباء إنها قطعت التيار عن أكثر من 350 ألف منزل وشركة في وسط وشمال كاليفورنيا كإجراء احترازي في مواجهة مخاطر حرائق متصاعدة بسبب رياح شديدة خطيرة في 34 مقاطعة.