نيويورك (وام) 

عقدت الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، أمس، جلسة خاصة لتأبين المغفور له الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حضرها أنطونيو جوتيريش الأمين العام للأمم المتحدة، وفولكان بوزكير رئيس الجمعية العامة، والسفير منصور العتيبة مندوب الكويت الدائم ومندوبو الدول وممثلو المجموعات الجغرافية لدى المنظمة وعدد من كبار المسؤولين الدوليين.
واستهلت الجلسة بالوقوف دقيقة صمت حداداً على المغفور له الشيخ صباح الأحمد، واستعرض جوتيريش، لمحة من مسيرة وإنجازات الفقيد الكبير على مختلف الأصعدة الوطنية والإقليمية والدولية، مشيراً إلى أنه كان رجل دولة متميزاً وإنسانياً بارزاً وبانياً لجسور السلام.