أصدرت السلطات في ولايتي تكساس ولويزيانا الأميركيتين أوامر بإجلاء مئات الآلاف من الأشخاص، حيث من المتوقع أن تشتد قوة الإعصار لورا قبل وصوله إلى اليابسة ليل الأربعاء.
ومن المتوقع أن يجلب الإعصار "هبّة عاصفة مهددة الحياة" يمكن أن تسبب "ضرراً كارثياً" لأجزاء من ساحل الخليج، تتمركز حول منطقة حدود تكساس ولويزيانا، حسب ما أفاد المركز الوطني للأعاصير الثلاثاء.
وأضاف المركز أن ارتفاع مستوى المياه بأمواج يزيد ارتفاعها على ثلاثة أمتار يهدد بالوصول إلى أماكن داخلية في بعض المناطق لمسافة تصل إلى 50 كيلومتراً، مما قد يتسبب في أضرار جسيمة.

ومن المتوقع أن تشتد قوة الإعصار لورا بشكل سريع ليلاً لتصل إلى إعصار من الفئة الثالثة قبل وصوله إلى اليابسة ويجلب معه رياحاً عاتية.