أعلن رئيس الصندوق السيادي الروسي كيريل ديمترييف، اليوم الثلاثاء، أن عشرين دولة أجنبية طلبت مسبقاً «أكثر من مليار جرعة» من اللقاح الروسي ضد كوفيد-19، مشيراً إلى أن المرحلة الثالثة من التجارب تبدأ الأربعاء.
وأوضح رئيس الصندوق المشارك في عملية تطوير اللقاح، أن الإنتاج الصناعي سيبدأ في سبتمبر. 
وقال ديمترييف: إن اللقاح أُطلق عليه تسمية «سبوتنيك في»، تيمّناً باسم القمر الصناعي السوفياتي، وهو أول مركبة فضائية وضعت في المدار، و«في» تمثل أول حرف من كلمة لقاح في عدة لغات أجنبية.
وأعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الثلاثاء، أن مركز نيكولاي غاماليا للأبحاث في علم الأوبئة وعلم الأحياء الدقيقة طوّر «أول» لقاح ضد فيروس كورونا المستجدّ، مؤكداً أنه يوفّر «مناعة مستدامة».
من جهتها، أكّدت وزارة الصحة الروسية أن التلقيح المزدوج «سيسمح بتشكيل مناعة طويلة» قد تستمرّ «لعامين».
في الأسابيع التي سبقت هذا الإعلان، أعرب علماء أجانب عن قلقهم حيال سرعة تطوير مثل هذا اللقاح، ودعت منظمة الصحة العالمية إلى احترام «الخطوط التوجيهية والإرشادات الواضحة» في ما يخصّ تطوير هذا النوع من المنتجات.
وبحسب السلطات الروسية، فإن المدرسين والعاملين في المجال الطبي سيبدأون بتلقي اللقاح اعتباراً من أغسطس الحالي، قبل وضعه في التداول في الأول من يناير 2021.