قالت شركة مودرنا، اليوم الأربعاء إنه تم تسعير جرعة لقاحها التجريبي لفيروس كورونا بين 32 و37 دولاراً في المتوسط بالنسبة للتعاقدات الخاصة بالصفقات الأصغر حجما، أي أعلى من السعر الذي حددته الصفقة الأميركية للقاح المرشح لشركة فايزر.

ومع بلوغ سباق تطوير لقاح لمرض «كوفيد-19» مرحلة حاسمة، باختبار العديد من اللقاحات المحتملة في دراسات المرحلة الأخيرة أصبح تسعير اللقاحات موضع تدقيق متزايد.

وقال ستيفان بانسيل، الرئيس التنفيذي لشركة مودرنا في مؤتمر عبر الهاتف: «سنكون مسؤولين عن السعر الأقل بكثير من قيمة (اللقاح) أثناء فترة الوباء»، مضيفا أن التعاقدات ذات الحجم الأكبر سيكون سعر اللقاح فيها أقل.

وأبرمت الحكومة الأميركية الشهر الماضي اتفاقا لشراء لقاح تجريبي تطوره شركتا فايزر وبايو.إن.تك، بهدف تأمين لقاح كاف لتطعيم 50 مليون أميركي مقابل نحو 40 دولاراً للفرد. وسيكلف نظام اللقاح ثنائي الجرعة لمودرنا ما بين 64 و74 دولاراً للشخص الواحد.

وتلقت مودرنا نحو مليار دولار من الحكومة الأميركية بموجب خطة لتسريع تطوير اللقاح. ولم تبرم بعد اتفاقا لتوريد اللقاح للولايات المتحدة.

وقالت الشركة، اليوم، إنها تجري محادثات مع عدة دول لتوقيع اتفاقات لتوريد لقاحها، مضيفة أنها تلقت بالفعل نحو 400 مليون دولار كمقدمات لعقود توريد في نهاية المطاف.

وهبط سهم مودرنا بنسبة خمسة في المئة في التعاملات المبكرة اليوم الأربعاء.