قتل شخصان على الأقل، وأصيب ثالث الاثنين، عندما فجر انتحاري نفسه أمام مطعم في العاصمة الصومالية مقديشو، وفق ما ذكر مصدر في الشرطة وشهود. 
وقال الشرطي عبد الرحمن محمد «وقع الانفجار عند مدخل المطعم، حيث أوقف حارس أمن الانتحاري قبل أن يفجر نفسه».
وأضاف أن «شخصين أحدهما حارس المطعم لقيا مصرعهما في الانفجار». 
وأوضح الشاهد عبد القادر محمد أنه شاهد جثتين، بالإضافة إلى جريح تم نقله إلى المستشفى.
ومطعم لول يمني الذي يقع بالقرب من ميناء مقديشو، عادة ما يقصده مسؤولو الأمن والحكومة العاملون في المنطقة، علماً أنهم يتعرضون بانتظام لهجمات الإسلاميين المتطرفين في حركة الشباب.