قال خبراء أرصاد يوم الأحد إن الإعصار دوجلاس في طريقه إلى جزر هاواي الأميركية محملا بأمطار غزيرة ورياح عاتية في حين نصح حاكم الولاية سكان الجزر الواقعة بوسط المحيط الهادي بالاستعداد للأسوأ.

وتوقع المركز الوطني الأميركي للأعاصير وصول الإعصار أو مروره قرب الجزر الرئيسية من ماوي وحتى كاواي خلال النهار أو مع دخول المساء.

ودوت صفارات الإنذار في ماوي وأظهرت لقطات على محطة تلفزيونية محلية أشجار النخيل وهي تتمايل تحت وطأة الرياح وأمواجا تضرب شواطئ الجزيرة.

وأوضح المركز أن الرياح المصاحبة للإعصار تبلغ سرعتها 140 كيلومترا في الساعة.

وقال ديفيد إجيه حاكم هاواي خلال مؤتمر صحفي «نحث الجميع على الاحتماء والاستعداد لرياح عاصفة. نحن نستعد للأسوأ ونأمل في الأفضل».
والعواصف الشديدة مثل دوجلاس نادرة الحدوث في هاواي التي لم تشهد سوى خمسة أعاصير وعواصف مدارية منذ عام 1950 وذلك وفقا لباحثين في جامعة هاواي.