الناصرية (الاتحاد)

أكد مستشار الأمن الوطني العراقي قاسم الأعرجي، أمس، أن رئيس الحكومة العراقية القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي، أعطى أوامر للقوات الأمنية العراقية بتكثيف الجهود من أجل إطلاق سراح الناشطة الألمانية هيلا ميفيس، التي اختطفها مسلحون يوم الاثنين الماضي.
وقال الأعرجي: «إن اختطاف الناشطة الألمانية هيلا عمل مدان ويشكل إساءة لسمعة العراق وإن رئيس الوزراء وجه الأجهزة الأمنية كافة بالعمل على إطلاق سراحها واعتقال الخاطفين وتقديمهم للعداله».
وحذر رئيس لجنة حقوق الإنسان في البرلمان العراقي النائب أرشد الصالحي، من مخاطر اتساع عمليات اختطاف الشخصيات الأجنبية في البلاد لما له من انعكاس خطير على سمعة العراق أمام المجتمع الدولي.
إلى ذلك، أكد الرئيس العراقي برهم صالح، أمس، خلال استقباله وزير الخارجية الفنلندي بيكا هافيستو، العمل مع جميع الأطراف من أجل ترسيخ الاستقرار والأمن الإقليمي.
وقال صالح: «إن العراق يستند في علاقاته الخارجية على مبدأ التوازن والابتعاد عن سياسة المحاور وبما يحفظ سيادته واستقراره».
وأكد «اهتمام العراق ورغبته الجادة في مواصلة الجهود الدولية في الحرب ضد الإرهاب وتجفيف منابعه ومصادر تمويله لتحقيق السلم والأمن الدوليين»، مشدداً على ضرورة تضافر مساعي المجتمع الدولي لمواجهة جائحة كورونا والحد من انتشارها لضمان سلامة الشعوب.
من جانبه، أعرب الوزير الفنلندي عن التزام بلاده وحرصها على توطيد أطر التعاون المشترك مع العراق في الميادين كافة، مشيراً إلى عمق العلاقات الثنائية بين البلدين وضرورة الارتقاء بها إلى مستويات أكثر تطوراً.
ووصل الوزير الفنلندي إلى بغداد أمس الأول في زيارة سيتم خلالها إعادة افتتاح سفارة بلاده في العراق.