الأحد 28 مايو 2023 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

العدوان التركي يهجّر أهالي 45 قرية شمال العراق

جانب من عمليات القصف الجوي التركي للأراضي العراقية (أرشيفية)
23 يوليو 2020 00:43

هدى جاسم، وكالات (بغداد)

واصلت تركيا شن عدوانها على الأراضي العراقية متسببةً بتهجير أهالي 45 قرية وإحراق أراض زراعية واسعة وغابات في إقليم كردستان العراق، كما أصيب ثلاثة مدنيين بقصف مدفعي تركي بقصف تركي على ناحية «سيدكان»، يأتي ذلك فيما أعلنت منظمات دولية سقوط أكثر من 180 مدنياً بين قتيل وجريح في مناطق بإقليم كردستان جراء الاعتداءات التركية على مدى السنوات الخمس الماضية.
وأعلن مصدر حكومي كردي، إصابة ثلاثة مدنيين جراء قصف المدفعية التركية قرى شمال محافظة أربيل. وقال مدير ناحية «سيدكان» احسان جلبي، إن «المدفعية التركية قصفت قرى كردية تابعة لناحية سيدكان، ما أسفر عن إصابة ثلاثة مدنيين، واندلاع النيران في مزارع المنطقة». وأشار إلى أن «النيران ما زالت مشتعلة ولا أحد يستطيع الوصول إلى المنطقة لإخمادها». يذكر أن حوالي 150 قرية قد خلت من سكانها جراء العدوان التركي شمال العراق.
وخلف القصف التركي على مدى الأسابيع الماضية خسائر بشرية ومادية حسب مصادر أمنية في أقليم كردستان مع استمرار القصف بشكل يومي على القرى الحدودية. وأفاد مسؤول محلي أن الطائرات التركية تشن قصفاً جوياً متواصلاً منذ ثلاثة أيام على ناحية «ديرلوك» التابعة لقضاء «العمادية» شمال محافظة دهوك. وقال مدير الناحية سامي أوشانا، إن محيط قرية «سركلي» تعرض للقصف من قبل الطائرات التركية مما أدى إلى اشتعال النيران بمساحات واسعة من الأراضي الزراعية والغابات. وأضاف أن جبل «لينك» تعرض أيضاً إلى قصف جوي من قبل سلاح الجو التركي. وكشف المسؤول المحلي أن 45 قرية قد هجرت من قبل سكانها منذ بدء العدوان.
وفي سياق متصل، أعلنت منظمة مناهضة التعذيب الدولية «CPT» سقوط أكثر من 180 مدنياً بين قتيل وجريح في مناطق بإقليم كردستان جراء العدوان التركي على مدى السنوات الخمس الماضية.
وقالت المنظمة في تقرير لها، إنه منذ شهر أغسطس عام 2015 ولغاية الآن، قُتل 85 مدنياً في المناطق الحدودية بأقليم كردستان بسبب القصف الجوي والضربات المدفعية. وتحدث التقرير أيضاً عن إخلاء مئات القرى في المناطق الحدودية للإقليم من سكانها بسبب القصف التركي، مؤكداً أن حياة الأهالي وممتلكاتهم باتت عرضة للخطر في تلك المناطق.
وفي سياق متصل، اتهمت منظمة «هيومن رايتس ووتش»، أمس، تركيا بعدم اتخاذ الاحتياطات اللازمة لحماية المدنيين من غارة جوية نفذتها في إقليم كردستان العراق الشهر الماضي. وقالت المنظمة في بيان لها إن غارة جوية في 25 يونيو الماضي قتلت عضواً في حزب «الحياة الحرة» الكردستاني الإيراني وجرحت ثلاثة آخرين. وأضافت «أدت الغارة أيضاً إلى إصابة 6 مدنيين على الأقل وألحقت الضرر بمنتجع «كونة ماسي المائي» عند التقاء مياه الآبار العذبة والينابيع في منطقة «شربازار» بأقليم كردستان العراق.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2023©