سجلت الأرجنتين، حصيلة وفيات يومية قياسية بفيروس كورونا المستجد بلغت 113 وفاة، ليرتفع بذلك إجمالي عدد ضحايا كورونا في الدولة الأميركية اللاتينية إلى 2373 شخصاً، بحسب ما أعلنت السلطات.
وتأتي هذه الحصيلة القياسية في الوقت الذي رفعت في الدولة الأميركية الجنوبية بعضاً من القيود التي فرضتها للحد من تفشي وباء كوفيد-19 ولا سيما في العاصمة وضواحيها حيث تتركز 90% من الإصابات وحيث فرضت السلطات تدابير إغلاق صارمة لمدّة أسبوعين.
ومساء الإثنين بلغ إجمالي عدد المصابين بالوباء في الأرجنتين 130,761 شخصاً.

ويعيش ثلث الأرجنتينيين (حوالي 14 مليوناً من أصل 44 مليون نسمة) في منطقة بوينس آيرس الكبرى التي تضمّ العاصمة وضواحيها والتي فرضت فيها السلطات قيوداً صارمة على التنقلات من الأول ولغاية 17 يوليو الجاري.
وعلى الرغم من الازدياد المضطرد في أعداد المصابين بالفيروس، إلا أن السلطات مضت قدماً في عملية الرفع التدريجي للقيود المفروضة، وذلك بهدف التخفيف عن السكان الذين أرهقتهم هذه التدابير ولإنعاش الاقتصاد.