أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الثلاثاء أن خطة إنهاض الاقتصاد الفرنسي ستكون «على الأقل بقيمة مئة مليار يورو»، إضافة إلى 460 ملياراً سبق أن رصدت في إطار إجراءات لدعم القطاعات والاقتصاد منذ بدء انتشار وباء كوفيد-19.

وقال ماكرون «نرصد لخطة التعافي هذه، إضافة إلى المال الذي رصد سابقا، ما لا يقل عن مئة مليار (يورو) لتحقيق النهوض الصناعي والبيئي والمحلي والثقافي والتربوي. أنا واثق بأننا قادرون على بناء بلد مختلف بحلول عشرة أعوام».

وهذه الخطة هي أحد الاهداف الرئيسة للحكومة الجديدة التي سماها ماكرون لمواجهة التداعيات الاقتصادية والاجتماعية للوباء.