عدن (وكالات)

رأت الحكومة اليمنية، أمس، أن المحاولات الإرهابية المتواصلة من قبل ميليشيات الحوثي الانقلابية لاستهداف خطوط الملاحة الدولية تشكل تنفيذاً حرفياً لتهديدات قيادات النظام الإيراني والحرس الثوري بغلق البحر الأحمر وباب المندب أمام ناقلات النفط وسفن التجارة الدولية. ودانت محاولة استهداف الميليشيات لسفن التجارة الدولية في البحر الأحمر وباب المندب باستخدام زورقين مفخخين. وطالبت المجتمع الدولي ومجلس الأمن بإدانة هذه الممارسات الإرهابية، واتخاذ موقف حازم تجاه أنشطة النظام الإيراني المزعزعة لأمن واستقرار المنطقة والعالم. تزامن ذلك مع نشر وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، على حسابه في «تويتر»، صورة لشحنات أسلحة إيرانية متوجهة للحوثيين، اعترضتها قوات أميركية وحليفة قبل دخولها إلى اليمن في 28 يونيو الماضي. وقال إن السفينة كانت تحمل صواريخ أرض- جو وأخرى أرض- أرض، إضافة إلى صواريخ مضادة للدبابات، ومئات من قذائف الآر بي جي والبنادق، والعديد من الأسلحة المتقدمة الأخرى.