فرضت السلطات في ملبورن، ثاني أكبر مدينة في البلاد من حيث عدد السكان، إجراءات إغلاق لمدة ستة أسابيع، بعد تسجيل ارتفاع كبير في عدد حالات الإصابة بمرض (كوفيد19-) الناتج عن فيروس كورونا.

وقال رئيس حكومة ولاية فيكتوريا، دانييل اندروز، اليوم الثلاثاء، إنه بعد مرور العديد من الأسابيع على إعادة فتح ملبورن، عاصمة الولاية، بالاضافة إلى منطقة ميتشل شاير المجاورة، سيتم تنفيذ إجراءات صارمة لمواجهة (كوفيد19-)، بدءاً من منتصف ليل غد الأربعاء.

وأعلنت السلطات الصحية، اليوم الثلاثاء، تسجيل 191 حالة إصابة جديدة بالفيروس في فيكتوريا، وهو من أكبر أعداد الزيادة اليومية التي تم تسجيلها في أستراليا منذ بدء تفشي الوباء هناك.

ولن يتمكن السكان من مغادرة منازلهم ما لم يكن ذلك لأي سبب غير شراء مواد البقالة وممارسة الرياضة وتلقي الرعاية الطبية والعمل.
ولن يُسمح للضيوف بزيارة منازل الاخرين، ولن تفتح المدارس في المناطق المتضررة لبدء الفصل الدراسي الثالث، المقرر أن يبدأ الأسبوع المقبل.