قال رئيس الوزراء الفرنسي الجديد، جان كاستكس، في أول تصريحات إعلامية له إن أزمة اجتماعية واقتصادية " تبدأ فى الظهور " في فرنسا مع استمرار الأزمة الصحية.
 جاءت تصريحات كاستكس بعد زيارة لمصنع لأشباه الموصلات قرب باريس.
 
ونقلت وكالة أنباء بلومبرج عن كاستكس قوله، إنه بخلاف الهدف قصير الأجل المتعلق بالحد من الارتفاع المتوقع في البطالة بسبب أزمة (كوفيد19-) إلى أدنى مستوى ممكن، فإن الهدف النهائي للحكومة هو إعادة الوظائف إلى فرنسا.