حذّر المدير العام لمنظّمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غبريسوس الاثنين من أنّ فيروس كورونا المستجد لا يزال يتسارع حول العالم، متوقعا أن تدوم آثاره والاقتصادية والاجتماعية لعقود.
وقال  "على الصعيد العالمي، لا يزال الوباء يتسارع. لقد استغرق الإبلاغ عن أول مليون حالة أكثر من 3 أشهر، لكن جرى الابلاغ عن المليون حالة الأخيرة في غضون ثمانية أيام فقط". وتابع "نعلم أن الوباء أكثر بكثير من مجرد أزمة صحية  وآثاره ستبقى لعقود".