قال رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي إن حكومته ستستغرق أسبوعا آخر لوضع خطة وطنية للتعافي بعد جائحة فيروس كورونا.
وتضررت إيطاليا بشدة جراء الجائحة، لكن يتوقع أن تحصل على 172 مليار يورو (192 مليار دولار) على الأقل في شكل قروض ومنح من الاتحاد الأوروبي لتعزيز اقتصادها.
وقال كونتي "سوف نستغرق أسبوعا آخر مع الوزراء لوضع مزيد من التفاصيل والإيضاحات على صياغة خطة إعادة الاطلاق في ضوء الاقتراحات التي جاءت وما زالت تأتي".

وأشار إلى مدخلات مؤتمر استغرق تسعة أيام وانتهت أعماله الأحد. واستخدمت الحكومة ذلك المؤتمر للتشاور مع كبار رجال الأعمال والنقابات وغير ذلك من أصحاب المصلحة، ومن بينهم المفكرون والفنانون.
وقال كونتي: "بعد ذلك، ستكون لدينا خطة إعادة إطلاق في نسختها النهائية"، مضيفا أنه على هذا الأساس ستقترح الحكومة في سبتمبر استثمارات وإصلاحات يتم تمويلها من أموال الاتحاد الأوروبي.