أعلنت السلطات الفرنسية، اليوم الاثنين، أنها أحصت 29 وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد.
بذلك، تسجل فرنسا انخفاضاً في عدد الوفيات دون الثلاثين لليوم السادس على التوالي.
وتتوالى المؤشرات على تراجع المرض مع إعلان الحكومة الفرنسية بأن عدد نزلاء المستشفيات الذين يتلقون العلاج عن «كورونا» انخفض بواقع 129 شخصاً إلى 10752.
كما قل عدد من يتلقون العلاج في وحدات العناية المركزة بواقع 23 شخصاً ليصل إلى 846، مما يعني استمرار انخفاض هذين الرقمين منذ أسابيع.
ونُشرت هذه الأرقام بعد يوم واحد من إعلان الرئيس إيمانويل ماكرون أنه سيُسرع في خطط تخفيف القيود التي كانت قد فرضت في البلاد لمنع تفشي فيروس كورونا.
وأعلن ماكرون السماح بإعادة فتح جميع المطاعم والمقاهي في العاصمة باريس، من بين أمور أخرى.