قال متحدث باسم إدارة الإطفاء، اليوم الاثنين، إن رجلاً توفي وفقدت سيدة، عقب وقوع فيضانات في شرق جمهورية التشيك.

وقد تسبب هطول أمطار غزيرة في المنطقة لفيض سلسلة من الأنهار الصغيرة، مما أدى لمحاصرة العديد من الأشخاص في منازلهم. وقد حوصر عدة أشخاص في سياراتهم. وغطت مياه، وصل ارتفاعها متراً، بعض المناطق.

وجرفت المياه جسراً في منطقة أوسكافا، وتضررت خطوط الكهرباء والغاز.

وتقع المنطقة المتضررة على بعد 200 كيلومتر، شرق براغ.