حذر خبيران في منظمة الصحة العالمية، اليوم الاثنين، من أنه لا يوجد دليل على تغير فيروس كورونا المستجد، سواء في شكله أو انتقاله، أو شدة المرض الذي يسببه رداً على تصريح لطبيب إيطالي أكد فيه أن الوباء لم يعد موجوداً في بلاده.
وأوضح مايكل راين، مدير برنامج التدخل الطارئ لدى المنظمة الدولية «يجب أن نكون حذرين بشكل استثنائي لعدم إعطاء الانطباع بأن الفيروس قرر فجأة، وبمفرده أن يصبح أقل تسبباً للمرض. الوضع ليس كذلك على الإطلاق».
وأضاف، خلال مؤتمر صحافي افتراضي، أن فيروس كورونا المستجد «لا يزال فيروساً قاتلاً»، وأن «آلاف الأشخاص ما زالوا يموتون كل يوم».
وجاء رد المنظمة تعقيباً على تصريح الطبيب الإيطالي ألبرتو زانغريلو، رئيس مستشفى سان رافاييل في ميلانو، عاصمة منطقة لومبارديا الشمالية التي كانت الأكثر تضررا بالوباء، الذي قال: «في الواقع، لم يعد الفيروس موجوداً في إيطاليا بالمعايير الإكلينيكية».
وأضاف زانغريلو، في مقابلة مع تلفزيون «راي» الإيطالي أمس الأحد، أن «المسحات، التي فُحصت خلال الأيام العشرة الماضية، أظهرت حِملًا فيروسياً صغيراً جداً من الناحية الكمية مقارنة بتلك التي أجريت قبل شهر أو شهرين».
وأوضح مسؤول منظمة الصحة العالمية في جنيف مايكل راين «نحن لا نعرف ما إذا كانت هذه هي الحال بالنسبة لكوفيد-19، ولكن من المحتمل أن ليس الفيروس نفسه هو الذي صار أقل ضراوة، ولكن نحن كمجتمع، نجحنا في تقليل عدد المعرضين للفيروس وشدته ومدى تكرار التعرض له».
وأضاف «في الظاهر، يبدو الفيروس أضعف، لكنه قد يكون أضعف لأننا نتحسن في معرفته وإدارته، وليس لأنه يضعف. آمل أن يضعف الفيروس، هذا ما نأمله جميعا، لكننا لا نستطيع الرهان على ذلك في هذه المرحلة».
بدورها، أكدت ماريا فان كيرخوفي، الخبيرة في المنظمة الدولية «فيما يتعلق بإمكانية انتقاله، لم يحدث تغيير، من حيث شدته، لم يحدث تغيير».
وأضافت الخبيرة المتخصصة في علم الأوبئة، خلال لقاء مع وسائل الإعلام، أن «المهم هو وجود تدابير للحد من انتقال العدوى ووقفها».
كان أطباء في دول أوروبية عدة أكدوا أن الفيروس، المسبب لمرض «كوفيد 19»، بدأ يضعف وربما يختفي.
كان البروفيسور الفرنسي الطبيب ديدييه راوولت قد أعلن في الأسابيع الماضية، أن الفيروس بدأ يضعف. وأكد راوولت الذي يعتبر أحد أكبر الباحثين في مجال الفيروسات، والذي يرأس معهداً للأمراض الفيروسية في مدينة مرسيليا الفرنسية، أنه لن تكون هناك موجة ثانية من المرض.