عدن (الاتحاد) 

 أكدت الحكومة اليمنية أنها لن تتهاون في استئصال آفة الإرهاب والقضاء على عناصره الضالة في كل المحافظات اليمنية. وأوضح رئيس الوزراء اليمني الدكتور معين عبدالملك أن حكومته تدعم كل الخطط الأمنية الرامية إلى تجفيف منابع الإرهاب، موجهاً الأجهزة الأمنية المختصة، بالتنسيق مع السلطة المحلية بمحافظة حضرموت، بسرعة التحقيق، وملاحقة الجناة المتورطين في عملية الاغتيال التي استهدفت مدير أمن مديرية شبام الملازم أول صالح جابر، ومرافقيه، وهو يؤدي واجبه الوطني. 
 وأكد أن أيادي الإرهاب التي اغتالته لن تفلت من العقاب وستنال الجزاء عاجلاً غير آجل، مضيفاً أن الحكومة، تدعم الخطط الأمنية للسلطة المحلية بالمحافظة، ولن تتوانى عن تقديم كل أشكال المساندة لإنجاحها لاستئصال آفة الإرهاب والقضاء على عناصره الضالة والدموية التي تسعى إلى النيل من النموذج المتميز الذي قدمته محافظة حضرموت في تحقيق الأمن والاستقرار والسكينة العامة للمجتمع.