بسام عبدالسلام (عدن)

تسلمت السلطات الصحية في مديرية دوعن بمحافظة حضرموت، جنوب شرق البلاد، مساعدات صحية وأجهزة طبية مقدمة من دولة الإمارات العربية المتحدة ضمن الجهود الإنسانية الرامية إلى تعزيز الخدمات الطبية لمواجهة تفشي فيروس كورونا والأوبئة والحميات القاتلة.
وثمن مدير مكتب الصحة في دوعن الدكتور محمد العمودي المساعدات الصحية ستسهم في إنعاش الخدمات الطبية خصوصاً في مواجهة الأوبئة والأمراض الخطيرة من بينها فيروس كورونا المستجد، معبراً عن جزيل الشكر والامتنان إلى دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة حكومة وشعباً وإلى هيئة الهلال الأحمر الإماراتي نظير جهودها اللامحدوة في دعم القطاع والمجال الصحي بمحافظة حضرموت وقطاعات ومجالات أخرى. 
وسيرت دولة الإمارات العربية المتحدة طائرة إغاثية عاجلة إلى محافظة حضرموت تحمل على متنها مساعدات صحية وطبية، وذلك ضمن جهود دعم القطاع الصحي في المحافظات المحررة ومساعدته لمواجهة جائحة فيروس كورونا «كوفيدـ 19».  وضمت المساعدات أجهزة طبية حديثة مخصصة لفحص المرضى المصابين بفيروس كورونا والحميات الأخرى، إلى جانب محاليل وأجهزة طبية حديثة في التعامل مع المرضى وكميات كبيرة من الأدوية والملابس والكمامات والأقنعة الوقائية للكوادر الطبية والتمريضية، وغيرها من المستلزمات الطبية والمواد التعقيمية المتنوعة.
وأكد الشيخ عبدالله العمودي، رئيس القيادة المحلية في حضرموت أن تسليم المساعدات للسلطات الصحية في دوعن يأتي ضمن خطة توزيع تشمل عدداً من المديريات، مقدماً الشكر والتقدير لدولة الإمارات العربية المتحدة وشعبها الكريم المعطاء، على إرسالهم لهذه الشحنة من المساعدات الطبية والإنسانية، والتي كانت المرافق الصحية في حضرموت بأمس الحاجة إليها. وأوضح أن هذه المبادرات الإنسانية لدولة الإمارات تجاه أبناء حضرموت خصوصاً ستسهم في الارتقاء بمستوى الخدمات الطبية بالمرافق الصحية وتعزيز قدراتها خصوصاً في مواجهة جائحة كورونا.