سمر إبراهيم (القاهرة) 

نفى وزير الإعلام بدولة جنوب السودان مايكل ماكوي، إصابة الرئيس سيلفاكير ميارديت بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19». وأكد ماكوي في تصريحات خاصة لـ«الاتحاد» أن الرئيس كير يتمتع بحالة صحية جيدة، مؤكداً أن الأنباء التي ترددت بشأن إصابة الرئيس بالفيروس عقب مخالطته نائبه الأول الدكتور رياك مشار غير صحيحة. 
وكان النائب الأول لرئيس جنوب السودان، قائد المعارضة المسلحة سابقاً، الدكتور رياك مشار، أعلن مساء الاثنين الماضي، إصابته بفيروس كورونا المستجد عقب خطاب بثه التلفزيون الحكومي، فضلاً عن إصابة زوجته أنجلينا تينج وزيرة الدفاع، وعدد من العاملين بمكتبه وحراسه. 
وتأكيداً لما انفردت به لـ«الاتحاد» أكد وزير الإعلام بجنوب السودان لـ«الاتحاد» إصابته بالفيروس، موضحاً أنه كان عضواً بلجنة الطوارئ الصحية المسؤولة عن مكافحة انتشار الوباء في البلاد، والتي يرجح البعض أن الفيروس انتقل للمسؤولين الحكوميين من خلال أحد أعضائها كان مصاباً دون علمهم.
وفي سياق متصل، رجح مصدر دبلوماسي مطلع بجنوب السودان لـ«الاتحاد» إصابة معظم أعضاء لجنة الطوارئ الصحية، مشيراً إلى أن وزراء الداخلية والمالية والتجارة والصناعة، ومحافظ البنك المركزي، ونائب وزير الخارجية، فضلاً عن وزيرة الدفاع، ووزير شؤون مجلس الوزراء ووزيرة الصحة لم تظهر عليهم أعراض حتى الآن، باستثناء وزيرة الدفاع التي تعاني من أعراض طفيفة، مضيفاً أن بعض المعلومات تُشير إلى أن مشار انتقلت إليه العدوى من أحد أفراد طاقم الحراسة الشخصية له.
وفي القاهرة، أعلنت السلطات الصحية المصرية تسجيل 783 حالة جديدة للإصابة بفيروس «كوفيد - 19» ليصل إجمالي عدد المصابين إلى نحو 15786 حالة. وسجلت السلطات الصحية وفاة 11 حالة جديدة ليصل إجمالي الوفيات إلى 707 حالات وفاة، فيما ارتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 4374 حالة.