أعلنت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل، اليوم الجمعة، أن المملكة المتحدة تجاوزت ذروة تفشي فيروس كورونا المستجد.
وقالت باتيل، في المؤتمر الصحفي اليومي للحكومة البريطانية حول مستجدات جائحة كورونا، «تجاوزنا الآن ذروة هذا الفيروس، يجب أن نتخذ خطوات للحماية من الحالات القادمة من الخارج التي تسبب عودة المرض القاتل».
وأضافت الوزيرة أن بريطانيا ستطبق الحجر الصحي لمدة 14 يوماً على كل المسافرين القادمين من دول أخرى تقريباً، اعتباراً من الثامن من يونيو المقبل.
وأكدت وزير الداخلية أن بريطانيا ستفرض غرامة قدرها 1000 جنيه إسترليني (1218 دولاراً) على من يخالف قواعد الحجر المنزلي.
وقالت الحكومة البريطانية إنه سيكون هناك بعض الاستثناءات، بما في ذلك عمال النقل البري والشحن، والمتخصصون الطبيون المسافرون للمساعدة في مكافحة فيروس كورونا المستجد وأولئك القادمون من أيرلندا.
وأحصت بريطانيا، اليوم الجمعة، 351 وفاة إضافية جراء الإصابة المؤكدة بمرض كوفيد-19.
بذلك، يرتفع عدد الخسائر البشرية في المملكة المتحدة بسبب الوباء إلى 36393 وفاة.
وسجل ما مجموعه 254 ألفاً و195 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في المملكة المتحدة.
وتعد بريطانيا ثاني أكبر بلد متضرر في العالم بالوباء من حيث عدد الوفيات، بعد الولايات المتحدة.