أعلنت منظمة الصحة العالمية، أن موريتانيا دخلت مرحلة تفشي الوباء حيث سجلت 40 إصابة بالفيروس عقب إعلان البلاد خالية من المرض بعد شفاء سبع إصابات.
من جهتها، أعلنت بعثة منظمة الأمم المتحدة في موريتانيا، اليوم الأحد، تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا المستجد بين موظفيها.
وقالت المنظمة، في بيان، إنها تعمل مع الحكومة الموريتانية ومنظمة الصحة العالمية عن كثب للوقاية والاستعداد والاستجابة للمرض في البلاد.
وأضافت أن وزارة الصحة تقود التحقيق الذي يقوم به خبراء في الأوبئة لتحديد الإجراءات المناسبة وفحص الأشخاص الذين كانوا على اتصال بالمريض، حسب البروتوكول الذي طور بواسطة الوزارة.
وأشارت إلى أن الحالة مستقرة ويتم علاجها حسب نفس البروتوكول.
وسجلت موريتانيا في الأيام القليلة الماضية عدداً من الإصابات وثلاث حالات وفاة في أقل من أربعة أيام.