أحمد عاطف (القاهرة)

نجح الجيش المصري في القضاء على 13 تكفيرياً خلال عملية مداهمة بؤرة إرهابية بإحدى المزارع شمالي سيناء.
وقال المتحدث العسكري للجيش المصري، أمس، في بيان، إنه «استمراراً لجهود القوات المسلحة في مكافحة الإرهاب، وبناءً على معلومات استخباراتية تفيد بوجود بؤرة إرهابية بإحدى المزارع بشمال سيناء، قام أبطال القوات المسلحة بتنفيذ عملية نوعية، أسفرت عن مقتل 7 إرهابيين»، موضحاً أنه تم القضاء على أحدهم أثناء تنفيذ المداهمة وعثر بحوزته على بندقية آلية.
وأضاف أن الجيش تمكن أيضاً من القضاء على 6 أفراد آخرين أثناء محاولاتهم الهروب، وذلك من خلال تتبعهم بكاميرات المراقبة الأمنية، واستهدافهم داخل أحد الأوكار ومقتلهم جميعاً.
كما ضبطت القوات عربة دفع رباعي و3 دراجات نارية من دون لوحات معدنية، تستخدمها العناصر الإرهابية.
وأشار المتحدث العسكري إلى اكتشاف وتفجير عدد 10 عبوات ناسفة، وضبط وتفجير 4 أحزمة ناسفة.
وتضمن بيان متحدث الجيش المصري، ضبط 3 بندقيات آلية وبندقية قنص و3 مسدسات 9 مم و21 خزنة وكمية من الذخائر مختلفة الأعيرة وعدد 12 هاتفاً محمولاً و4 أجهزة لاسلكي و(5) شدة ميدانية.