قال مسؤولون، اليوم الخميس، إن انفجار سيارة مفخخة في عاصمة إقليم باكتيا بجنوب شرق أفغانستان في وقت مبكر من اليوم، حيث يخشى أن يكون قد أسفر عن وقوع الكثير من القتلى.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية طارق اريان، إنه جرى تفجير سيارة مملوءة بالمتفجرات في مدينة جارديز، عاصمة الإقليم اليوم.

وقال مسؤول محلي، إن أربعة أشخاص قتلوا، وأصيب 19 آخرين في التفجير، الذي وقع بالقرب من مكاتب حكومية.

 وأعلنت حركة طالبان في بيان مسؤوليتها عن الهجوم.
ويأتي التفجير بعد يومين من مقتل 56 شخصا على الأقل بهجمات في مناطق أخرى من البلاد بينهم نساء وأطفال حديثي الولادة.