برلين (مواقع إخبارية)

تسعى دول أوروبية كبرى إلى تصنيف «حزب الله» اللبناني منظمة إرهابية، وحظر كل أنشطته داخل القارة، حسبما كشفت مصادر ألمانية لـ«سكاي نيوز عربية».
وقال النائب في البرلمان الألماني عضو لجنة الداخلية بالبرلمان ماريان فيندت، في لقاء خاص مع «سكاي نيوز عربية»، إن بلاده تناقش مع فرنسا وباقي دول الاتحاد الأوروبي، التصديق على تصنيف الحزب منظمة إرهابية.
وتابع فيندت: «نجحنا بالفعل من الإجماع على إقرار إدراج (حزب الله) على قائمة المنظمات الإرهابية على مستوى الاتحاد الأوروبي، ولا يزال يتوجب علينا أن نحظر الذراع السياسية له». وتابع: «اتخذت ألمانيا مؤخراً خطوات رائدة بهذا الصدد».
وكان النائب يشير إلى تصنيف ألمانيا لحزب منظمة إرهابية وحظر أنشطته، وهو القرار الذي اتخذته برلين أواخر شهر أبريل الماضي.
وشنت ألمانيا حملة أمنية في عدد من المدن ضد أنشطة الحزب، شملت منظمات ومساجد يعتقد أن لها صلات بالحزب.
وأضاف فيندت: «علينا أن نناقش ذلك مع فرنسا ومفوضية الاتحاد الأوروبي والأصدقاء في البرلمان الأوروبي، وأنا متفائل للغاية بأنهم سيصادقون على أن (حزب الله) بالفعل منظمة إرهابية خطيرة».
وختم: «(حزب الله) منظمة إرهابية تسهم بتغذية الصراع في الشرق الأوسط، وبالتالي كان قرار حظره في ألمانيا صائباً تماماً».