أدانت المملكة العربية السعودية واستنكرت بشدة الهجومين اللذين وقعا في كابول عاصمة جمهورية أفغانستان الإسلامية، وإقليم ننكرهار شرق البلاد، وأديا لسقوط عشرات القتلى والجرحى.

وأعربت وزارة الخارجية السعودية - في بيان لها الليلة الماضية - عن تضامن المملكة مع جمهورية أفغانستان الإسلامية ووقوفها معها في مواجهة العنف والتطرف والإرهاب.
وعبرت الوزارة عن العزاء والمواساة لذوي الضحايا ولجمهورية أفغانستان الإسلامية حكومة وشعبا، مع التمنيات للجرحى بالشفاء العاجل.