أفادت صحيفة نيويورك تايمز بأن مسؤولا كبيرا بقطاع الصحة الأميركي سيدلي اليوم الثلاثاء بإفادة أمام مجلس الشيوخ الأميركي يحذر فيها من مخاطر إعادة فتح الاقتصاد قبل الأوان ويقول إنها قد تؤدي لمعاناة ووفيات "بلا داع".
ونقلت الصحيفة عن الطبيب أنتوني فاوتشي مدير المعهد الوطني لأمراض الحساسية والأمراض المعدية قوله في رسالة بالبريد الإلكتروني "إذا تجاوزنا بنودا في الإرشادات لفتح أميركا مجددا فنحن نخاطر بحدوث موجات تفش متعددة في جميع أنحاء البلاد".
وأضاف "لن يؤدي ذلك إلى معاناة ووفيات بلا داع فحسب بل سيؤدي لانتكاسة في مساعينا لعودة الأمور لطبيعتها".
 ونسبت الصحيفة إلى فاوتشي قوله في وقت متأخر أمس الاثنين إن خطر محاولة فتح الاقتصاد قبل الأوان هو الرسالة الأساسية التي يود أن يبلغها للجنة الصحة والتعليم والعمالة والمعاشات في مجلس الشيوخ خلال اجتماع اليوم الثلاثاء.