نفى البيت الأبيض مساء الأحد تقارير تُفيد بأنّ نائب الرئيس مايك بنس موجود في الحجر الصحّي، وذلك بعدما كانت تأكّدت إصابة إحدى الموظّفات العاملات معه بفيروس كورونا المستجدّ. 
وقال ديفين أومالي، المتحدّث باسم نائب الرئيس الأميركي، إنّ بنس سيتوجّه إلى العمل صباح الإثنين كالمعتاد بعدما جاءت نتائج فحوصه اليوميّة لكشف فيروس كورونا "سلبيّة".
وأضاف "نائب الرئيس بنس سيُواصل اتّباع مشورة الوحدة الطبّية في البيت الأبيض، وهو ليس موجودًا في حجر صحّي". 
وكانت المتحدّثة باسم بنس خضعت لفحص كشَفَ إصابتها بفيروس كورونا، وفق ما أوردت وسائل إعلام ومصادر رسميّة الجمعة، في ثاني إصابة تُسجّل الأسبوع الماضي في البيت الأبيض.
وكتبت كايتي ميلر في تغريدة مساء الجمعة "إنّني بخير ومتلهّفة لاستئناف عملي من أجل الشعب الأميركي".
وكان مسؤول أميركي كبير صرّح لصحافيّين بأنّ موظّفة في فريق نائب الرئيس مصابة بالفيروس، من دون أن يذكر اسمها. وبعد ذلك، أشار الرئيس دونالد ترامب خلال مؤتمر أمام نواب جمهوريّين إلى موظفة تدعى "كايتي"، موضحًا أنّها تعمل "في العلاقات مع الصحافة".
وأكّدت هذه التفاصيل معلومات أوردتها وسائل إعلامية أميركيّة عدّة ومفادها أنّ الموظفة هي كايتي ميلر.