قال وزير الإسكان البريطاني روبرت جنريك اليوم الأحد إن الحكومة تريد استئناف الاقتصاد ببطء وحذر، وذلك قبل خطاب يبثه التلفزيون لرئيس الوزراء يوضح فيه خطط البدء في تخفيف إجراءات العزل العام المفروضة لمكافحة فيروس كورونا.
 ومر نحو سبعة أسابيع منذ أن طلب رئيس الوزراء بوريس جونسون من البريطانيين البقاء في بيوتهم للمساعدة في منع انتشار الفيروس مما تسبب في إغلاق شبه تام للاقتصاد.
 وقال جنريك لشبكة سكاي نيوز "رسالة... البقاء في المنزل الآن بحاجة إلى تحديث، نحتاج إلى رسالة أوسع لأننا نريد إعادة تشغيل الاقتصاد والبلد ببطء وحذر".
 وأضاف أن تخفيف الإغلاق سيكون مشروطا بالبقاء على انتشار الفيروس تحت السيطرة، وأنه إذا بدأ معدل الإصابة في الزيادة في بعض المناطق فيمكن إعادة تطبيق إجراءات أكثر صرامة.