صرح مسؤول عراقي أن بلاده قد تكون بحاجة ملحة إلى عودة تطبيق إجراءات حظر التجوال الوقائي الشامل من جديد مع وضع ضوابط أشد للحد من انتشار وباء كورونا.
وقال عبد الغني الساعدي مدير عام صحة بغداد/الرصافة عضو خلية الأزمة الوزارية لمواجهة فيروس كورونا لصحيفة "الصباح" الصادرة اليوم الأحد "قد تكون هناك حاجة ملحة إلى عودة حظر التجوال الشامل وأن خلية الأزمة تدرس إعادة النظر بحظر التجوال وهو مقترح مهم وجيد في ظل تزايد الإصابات بفيروس كورونا".
وأضاف "ينبغي تطبيق إجراءات حظر التجوال الشامل على الأقل في أواخر أيام شهر رمضان وبعدها تكون هناك مراجعة لموضوع عيد الفطر".
وذكر "إذا بقيت الأمور كما هي سيبقى الفيروس موجودا ولن نصل إلى مرحلة الأمان وهو أمر لا نقبل به". 
 وأوضح "هناك زيادة في عدد الإصابات بسبب عدم إلتزام المواطنين بإجراءات الحظر الجزئي الوقائي وعدم الالتزام بالتباعد الاجتماعي  والالتزام بالوصايا الصحية والتزاور الاجتماعي في عدد من المناطق".
وأكد المسؤول العراقي "كانت هناك مراهنة على وعي المواطن العراقي بالالتزام بالوصايا الصحية لكن لاحظنا أن عددا من المواطنين لم يلتزموا بإجراءات حظر التجوال الجزئي مع وجود المقاهي والتجمعات والملاعب وأن العراق كان مقبلا على إعلان الانتصار على فيروس كورونا لكن كان هناك كسر وعدم التزام المواطنين بإجراءات الحظر وأن الفيروس ممكن السيطرة عليه من خلال الالتزام بالضوابط وقد نجحت دول مجاورة بهذا الأمر".
وبحسب احصائية لدائرة الصحة العامة بوزارة الصحة والبيئة في العراق فإن إجمالي عدد الاصابات ارتفع يوم أمس السبت إلى 2679 إصابة فيما بلغ مجموع الوفيات 107حالات، كما ارتفع عدد حالات الشفاء إلى 1702حالة.