الصين تؤيد مراجعة «الصحة العالمية» بشأن الاستجابة لـ«كورونا»
 
أ ف ب
 
أكّدت الصين، اليوم الجمعة، أنها تدعم تأسيس لجنة تقودها منظمة الصحة العالمية لمراجعة استجابة العالم لتفشي كوفيد-19، لكن «بعد انتهاء الوباء».
وتأتي التصريحات التي صدرت عن المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا شونينغ في وقت تواجه الصين ضغوطا عالمية متزايدة منذ أسابيع للسماح بتحقيق دولي بشأن مصدر الوباء.
وقالت هوا للصحافيين إن عملية المراجعة يجب أن تتم «بشكل منفتح وشفاف وشامل للجميع» وتحت إشراف المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس ادانوم غبريسوس.
لكنها أضافت كذلك أنها يجب أن تجري «في وقت مناسب بعد انتهاء الوباء».
وشددت الصين كذلك أن على أي تحقيق أن يستند إلى قواعد الصحة الدولية وأن يتم بإذن من جمعية الصحة العالمية أو المجلس التنفيذي، وهما الهيئتان اللتان تديران منظمة الصحة العالمية.
ودعت دول عديدة بينها فرنسا وألمانيا وبريطانيا الصين إلى مزيد من الشفافية بشأن تعاطيها مع أزمة كوفيد-19، بينما قادت الولايات المتحدة وأستراليا الدعوات لفتح تحقيق دولي بشأن مصدر الوباء.
وسبق أن رفضت الصين دعوات فتح التحقيق، متهمة الولايات المتحدة بـ«تسييس القضية».
ونفت الصين بشدّة التهم بأنها أخفت معلومات على صلة ببداية تفشي الوباء، مصرّة على أنها لطالما تشاركت المعلومات مع منظمة الصحة العالمية والدول الأخرى دون تأخير.