أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، اليوم الأربعاء، أنها سجلت 387 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد.
وقال المتحدث باسم الوزارة خالد مجاهد إن المصابين الجدد بينهم أجنبي. وأضاف أن إجمالي عدد المصابين بالفيروس، الذي تم تسجيله في مصر حتى اليوم الأربعاء، بلغ 7588 حالة من ضمنهم 1815 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي.
وأوضح المتحدث أن 17 وفاة جديدة سجلت جراء الإصابة بالمرض. وهو ما يرفع مجموع الوفيات إلى 469.
وأكد أن "جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية".
وخففت مصر القيود، المفروضة للحد من تفشي الفيروس، خلال شهر رمضان وسمحت لبعض الأنشطة التجارية بإعادة فتح أبوابها وقلصت مدة حظر التجول.
وقال رئيس الوزراء مصطفى مدبولي إن البلاد ستبدأ في العودة للحياة الطبيعية تدريجياً بعد رمضان.